يبدو أن بي.بي.سي صدقت عندما وصفت الثورة المصرية “بالثورة الضاحكة” منذ يناير ٢٠١١ ولم يهدأ صوت السخرية، فالأمس نشر أحد حساب (شين – Sheen) على يوتيوب فيديو ساخر استغل أغنية لأحد الإعلانات المصرية ليسخر من أحكام البراءة التي يحكم بها على الرموز نظام ما قبل يناير ٢٠١١.