smartphone-with-icons-vector_23-2147497533

عند تحميل وتثبيت أي تطبيق من تطبيقات الهواتف الذكية، يُطلب منك الموافقة وإعطاء هذا التطبيق مجموعة من الصلاحيات التي تجعل التطبيق يعمل بشكل طبيعي على هاتفك، إلا أن التساهل من قبل المستخدمين في استخدام تطبيقات وعدم مراجعة الصلاحيات المطلوبة بشكل دقيق يعرض خصوصية المستخدم وأمن هاتفة للخطر.

ما هي صلاحيات التطبيقات؟

صلاحيات التطبيقات هي أن تسمح للتطبيق بأن يقوم بقراءة و/أو التعديل في بيانات ومعلومات هاتفك بحيث تُسهل وظيفة التطبيق، وتتنوع وتختلف بين كل تطبيق من تطبيقات الهواتف الذكية، هناك تطبيقات تطلب صلاحية إرسال الرسائل النصية أو إجراء المكالمات أو استخدام GPS لتحديد مكانك الجغرافي، أو التعديل والحذف في بطاقة التخزين أو قراءة جهات الاتصال الخاصة بك أو قراءة تاريخ تصفحك للمواقع أو إدارة حساباتك الإلكترونية أو استخدام الكاميرا لالتقاط الصور أو المقاطع المصورة، وهناك العديد من الصلاحيات الأخرى التي يمكن أن تطلبها منك التطبيقات المختلفة.

كيف يمكن استخدام صلاحيات التطبيقات في التجسس وسرقة المعلومات؟

إذا قمت بتثبيت تطبيق وصُدف أنه يُستخدم للتجسس أو المراقبة فهذا يعني أنه يمكن للتطبيق أن يقوم بجمع المعلومات والبيانات من هاتفك باستخدام الصلاحيات التي وافقت عليها وإرسالها لأي جهة، دون أن يشعر المستخدم، وكلما زادت الصلاحيات كلما زادت إمكانية المراقبة والتجسس على هاتفك أكثر.

ما هي طرق الخداع التي تُستخدم للتجسس؟

هناك العديد من الطرق التي يستخدمها المخترقون، أو الحكومات، على سبيل المثال أحيانا يتم تقليد تطبيقات شهيرة وإيهام المستخدم بأنها التطبيق الذي يريده في حين أنه مجرد تطبيق يستخدم صلاحيات متعددة من شأنها أن تقوم بالتجسس على المستخدمين، أيضا هناك تطبيقات صُممت لتبدو أنها تقوم بوظيفة معينة أو تقدم خدمة معينة لكن لديها صلاحيات عديدة تُستخدم لجميع بيانتك ومعلومات عنك.

كيف أعرف إذا كانت صلاحيات تطبيق ما، لا تستهدف انتهاك خصوصيتي؟

أولا يجب أن تقوم بتحميل التطبيقات من مصادرها الرسمية، ويُنصح أن تقوم بالبحث حول التطبيق على الإنترنت وقراءة تقييمات الخصوصية من المصادر ذات الثقة. ثانيا اطلع على الصلاحيات التي يطلبها منك البرنامج بدقة، وقم بمقارنة وظيفة التطبيق بالتفاصيل التي يطلبها منك، على سبيل المثال لن يحتاج تطبيق “آلة حاسبة” صلاحية الوصول للـGPS في حين تحتاج برامج الملاحة لذلك، ولن يحتاج تطبيق “لوحة مفاتيح” صلاحية استخدام الكاميرا، في حين تحتاج برامج “التقاط الصور والفيديو” هذه الصلاحية. لذا عليك أن تدقق في الصلاحيات المطلوبة ولا تقم بتنزيل أي تطبيق يطلب صلاحيات لا تتناسب مع وظيفته.

ما فائدة جمع معلومات وبيانات من هاتفي الذكي؟

المعلومات التي يتم جمعها عبر هذه التطبيقات يمكن استخدامها في العديد من الأغراض، على سبيل المثال تستخدم الحكومات هذا النوع من التطبيقات في مراقبة نشاط المواطنين، وتستخدم بعض الشركات والأفراد في جمع المعلومات والبيانات حول المستخدمين لأغراض التسويق أو لبيعها لأطراف ثالثة تستخدمها فيما تشاء.

هل تم اكتشاف تطبيقات تُستخدم لخداع المستخدم والتجسس عليه؟

نعم، هناك عدد كبير من التطبيقات التي تخدع المستخدم وتستغل الصلاحيات لجميع البيانات، وبعضها من التطبيقات الشهيرة وأحيانا تكون تطبيقات تؤدي وظيفة تُغري المستخدم بتثبيته في حين أنه يعمل فقط على جمع البيانات والمعلومات عنك.