تدعو منظّمة “سمكس” الهيئات الرسمية والشركات الخاصّة إلى احترام خصوصية طالبي/ات اللقاح، والالتزام بالقوانين المرعية الإجراء، لا سيّما “قانون المعاملات الإلكترونية والبيانات ذات الطابع الشخصي” (81/2018).

تعمل شركة “فارمالاين” اللبنانية على توفير اللقاحات ضد فيروس كورونا للقطاع الخاص في لبنان، كما تنشر سياسة خصوصية وشروط استخدام تُطلِع طالبي/ات اللقاح عليهما خلال تعبئة الاستمارة على منصّتها vaccine.pharmaline.com.lb. 

ومع ذلك، فإنّ شركة “فارمالاين”، في نصّ “الموافقة الفردية لتلقّي اللقاح”، تفرض على كلّ من يقدم طلباً لتلقي اللقاح أن يوافق مسبقاً على مشاركة بياناتهم/ن الشخصية، وأي معلومات متعلقة بتلقّي اللقاح، مع شركة أدوية (فارماترايد) وشركة تأمين (نكست كير) ومراكز التلقيح، من دون توضيح دورها في عملية التلقيح!

وفي حين تطلب وزارة الصحّة أن يكون كلّ طالبي/ات اللقاح مسجّلين على منصة “كوفاكس” التي تجمع معلومات كافية، يحقّ لنا أن نسأل الأسئلة التالية:

ما حاجة شركة “فارمالاين” إلى معلومات إضافية؟ ما هو الهدف من جمع هذه البيانات؟ هل حصلتم على إذن لجمع هذه البيانات؟ لماذا ستشاركون البيانات مع أطراف ثالثة؟ لماذا اخترتم هاتين الشركتين دون غيرهما؟ لماذا ستشاركون هذه البيانات مع شركة تأمين؟ أين ستُحفَظ البيانات، ومن لديه الحقّ في الوصول إليها، وكيف ستجري معالجتها، وإلى متى ستحتفظون بالبيانات؟ هل ستبيعون البيانات؟

يشكّل طلب شركة فارمالاين (وفارماترياد تباعاً)، خرقاً واضحاً  لـ”قانون المعاملات الإلكترونية والبيانات ذات الطابع الشخصي” (81/2018)، ولا سيّما المواد التالية: 

  • المادة 87 التي تفيد بأنّ البيانات ذات الطابع الشخصي يجب أن تكون “ملائمة وغير متجاوزة للأهداف المعلنة، وان تكون صحيحة وكاملة وان تبقى ميوّمة بالقدر اللازم”. وأنّه “لا يمكن في مرحلة لاحقة معالجة هذه البيانات لأهداف لا تتوافق مع الغايات المعلنة، ما لم يتعلق الأمر بمعالجة بيانات لأهداف إحصائية او تاريخية او للبحث العلمي“.
  • والمادة 90 التي تنصّ على أنّه “لا يكون حفظ البيانات ذات الطابع الشخصي مشروعاً إلا خلال الفترة المبينة في التصريح عن المعالجة أو في القرار الذي يرخّص بها”.
  •  والمادة 91: التي تمنع جمع البيانات ذات الطابع الشخصي أو معالجتها، “إذا كانت تكشف، بصورة مباشرة أو غير مباشرة، عن الحالة الصحية أو الهوية الوراثية أو الحياة الجنسية للشخص المعني”، ما لم يوافق صراحة، أو عندما يكون جمع البيانات لوضع تشخيص طبي أو تقديم علاج طبي من قبل عضو في مهنة صحية، أو عند إثبات الحقي أمام القضاء، أو عد الحصول على ترخيص وفق أحكام المادة 97.
  • والمادة 93 التي تفرض “على المسؤول عن معالجة البيانات ذات الطابع الشخصي أن يتخذ جميع التدابير، في ضوء طبيعة البيانات والمخاطر الناتجة عن المعالجة، لضمان سلامة البيانات وأمنها ولمنع تعرّضها لتشويه أو تضرّرها أو وصولها الى اشخاص غير مخولين الاطلاع عليها“.

ولذلك، نطالب شركة  فارمالاين (فارماترايد)، أن تمتنع عن إجبار طالبي/ات تلقي اللقاح على مشاركة بياناتهم/ن ومعلوماتهم/ن الشخصية والصحية مع أطراف أخرى، والتوقّف عن مخالفة القانون لا سيما لجهة تجميع البيانات ومشاركتها مع أطراف ثالثة.

ونطالب كذلك وزارة الاقتصاد بأن تقوم بواجباتها فيما خصّ نشر كيفية الاستحصال على تصريح لجمع البيانات ومعالجتها، ونشر المعالجات ومن المسؤول عنها والهدف منها وحق التصحيح، وفقاً للمادتين 97 و98 من قانون المعاملات الإلكترونية والبيانات ذات الطابع الشخصي.

نصّ الموافقة الفردية على تلقّي اللقاح الذي تطلب شركة “فارمالاين” من طالبي/ات اللقاح توقيعه.

Individual-Vaccine-Consent-Form-Bilingual-31-03-2021

This page is available in a different language English (الإنجليزية) هذه الصفحة متوفرة بلغة مختلفة